فيس بوك

وكالة الحدث الاخبارية

وكالة الحدث الاخبارية

ترامب: زعيم كوريا الشمالية يقوم بـ "مهمة انتحارية"
قال الرئيس الأمريكى دونالد ترامب إن زعيم كوريا الشمالية يقوم بــ "مهمة انتحارية" ،.
كما هاجم الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، بشدة كوريا الشمالية من على منصة الأمم المتحدة واصفا نظامها بأنه "شرير" وتوعد "بتدمير كامل" لهذا البلد فى حال هدد نظام بيونج يانج الدول المجاورة له.
وأعتبر الرئيس الأمريكى، فى أول خطاب يلقيه امام الجمعية العامة للأمم المتحدة التى بدأت اعمالها الثلاثاء، ان الزعيم الكورى الشمالى كيم جونغ اون انطلق فى "مهمة انتحارية". وقال ترامب "الولايات المتحدة لديها قوة كبرى وتتحلى بالصبر لكن اذا اضطرت للدفاع عن نفسها او عن حلفائها، فلن يكون امامنا من خيار سوى تدمير كوريا الشمالية بالكامل"

ترامب: أساس النظام العالمى يجب ان يكون دول "مستقلة" و"قوية"
اعتبر الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب أن اساس النظام العالمى يجب ان يكون دول "مستقلة" و"قوية" عوضا عن تحالفات متعددة الاطراف، وذلك فى خطاب القاه الثلاثاء امام الجمعية العامة للأمم المتحدة التى يخيم عليها هذا العام التهديد النووى الكورى الشمالية ومصير الاتفاق النووى مع ايران.
وفى اول خطاب له امام المنظمة الدولية قال ترامب "طالما انا فى هذا المنصب فسادافع عن مصالح أمريكا وأضعها قبل اى مصلحة اخرى، ولكن مع وفائنا بالتزاماتنا ازاء دول اخرى ندرك انه من مصلحة الجميع السعى الى مستقبل تكون فيه كل الدول ذات سيادة ومزدهرة وآمنة".
وأضاف "أمريكا تقوم بأكثر من مجرد الكلام عن القيم المنصوص عليها فى ميثاق الامم المتحدة. لقد دفع مواطنونا الثمن الأغلى للدفاع عن حريتنا وحرية دول كثيرة ممثلة فى هذه القاعة العظيمة"

الصين تعلن الانفتاح على الجهود لحل القضية الكورية
أكدت الصين اليوم الثلاثاء، أنها منفتحة على كافة الجهود التى يمكن أن تساعد على حل القضية النووية لشبه الجزيرة الكورية سلميا عبر الوسائل السياسية والدبلوماسية.
صرح بذلك المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ، معربا عن اعتقاده بأن المحادثات السداسية، التى تم تعليقها فى عام 2009، مازال بالامكان استخدامها كمنصة فعالة لمعالجة القضية.
وقال فى تصريح رسمى أن البيان المشترك، الذى كان تم التوصل اليه فى التاسع عشر من شهر سبتمبر عام 2005 فى إطار المحادثات السداسية، والذى حمل وقتها وللمرة الأولى تعهدا من بيونج يانج بالتخلى عن جميع أسلحتها وبرامجها النووية فضلا عن تعهد من الولايات المتحدة بعدم الاعتداء على كوريا الشمالية أو محاولة غزوها، كان ومايزال أهم تقدم تم تحقيقه فى معالجة القضية النووية لشبه الجزيرة الكورية من خلال المفاوضات.
وأضاف أنه يتعين على الأطراف المعنية أن تتعلم من خبرات الماضى التى ساهمت فى التوصل الى ذلك البيان الذى ظهر فيه بوضوح أن الأمن هو جوهر القضية النووية لشبه الجزيرة الكورية وأن مفتاح حل القضية يكمن فى يد كل من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وفى احتواء مخاوف كافة الأطراف بطريقة متوازنة.
وأعرب المتحدث عن اعتقاده بأنه يمكن ايجاد مخرج للازمة الكورية اذا ما استطاعت الاطراف المعنية العودة الى هذا التوافق، والالتزام بروح البيان المشترك، والبحث عن سبل لمعالجة المخاوف المنطقية للأطراف المعنية.
جدير بالذكر أن القضية النووية الكورية كانت محل نقاش خلال المحادثة الهاتفية التى تمت أمس بين الرئيس الصينى شى جين بينغ ونظيره الامريكى دونالد ترامب والتى تعتبر الاولى بين القيادتين منذ قيام كوريا الشمالية بإجراء تجربتها النووية الأخيرة بإطلاق صاروخ باليستى متوسط المدى فى وقت مبكر من يوم الجمعة الماضية والذى سقط على بعد 2000 كم من جزيرة هوكايدو اليابانية.

موسكو تعانى "الإرهاب الهاتفى" وتجلى 20 ألفا بسبب التهديدات بوجود قنابل
أعلن مصدر روسى، أنه تم إجلاء أكثر من 20 ألف شخص، اليوم الثلاثاء، من نحو 30 مبنى فى موسكو وثلاث مناطق روسية أخرى، بسبب بلاغات عن وجود قنابل.
وقال المصدر،"كان هناك 27 بلاغا عن وجود قنبلة، وحذر مبلغون مجهولون من وجود تهديدات بالقنابل فى 10 مبان إدارية و14 مولا تجاريا وفندقين ومدرسة"، لافتا إلى أن جميع المناطق المذكورة تم تمشيطها من قبل رجال الأمن برفقة الكلاب المدربة.
وأضاف أن "بعض المكالمات أثبتت أنها مجرد بلاغ كاذب ولا يزال البعض الآخر قيد الدراسة"، لافتا إلى أن الشرطة تبذل جهودا حثيثة لتحديد هوية المتصلين.
وشهدت روسيا فى الأيام الأخيرة وابلا من البلاغات الهاتفية الكاذبة عن تفخيخ مبان أو أماكن عامة فى هذه المنطقة أو تلك، وبدأت موجة البلاغات بوجود قنابل فى بعض المدن الروسية فى 11 سبتمبر الجارى.
وبلغت ذروة هذه البلاغات فى 13 سبتمبر عندما حذر متصلون مجهولون من وقوع انفجارات محتملة فى 100 منشأة، معظمها مدارس ومحطات للسكك الحديدية والمطارات والمراكز التجارية فى موسكو فقط.
وكان قصر الرئاسة الروسى (الكرملين) قد انتقد فى وقت سابق سيل التهديدات والبلاغات الكاذبة بوقوع عدة تفجيرات فى مختلف المدن الروسية، ووصفها بأنها "إرهاب هاتفى".

ماكرون: واثق من تفهم ترامب ببقاء أمريكا فى اتفاق باريس للمناخ
أكد الرئيس الفرنسى ايمانويل ماكرون اليوم الثلاثاء، ثقته أن الرئيس الأمريكى دونالد ترامب سيتفهم أن مصلحة الأمريكان تتمثل فى البقاء فى اتفاق باريس لمكافحة الاحتباس الحرارى.
وقال ماكرون - فى تصريح له على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد لقائه بترامب  :" أعرب عن أسفى تجاه القرار الأمريكى و لكنى سأواصل الحوار مع الرئيس ترامب لاقتناعى أنه سيتفهم فى النهاية أن مصلحة الأمريكان فى البقاء فى اتفاق باريس".
ولفت ماكرون إلى أن الأعاصير التى تضرب منطقة الكاريبى هى نتاج للاحتباس الحرارى، مشددا على أنه لن يقدم أى تنازلات فى توازنات اتفاق باريس للمناخ الذى أعلنت الولايات المتحدة انسحابها منه.
كما أشار الى أن القمة الدولية التى يعتزم تنظيمها فى 12 ديسمبر المقبل لتقييم التقدم المحرز فى إطار اتفاق باريس حول المناخ وحشد التمويلات اللازمة لتنفيذه.

الثلاثاء, 19 أيلول/سبتمبر 2017 18:48

أزمة وقود فى طرابلس بعد قطع أحد خطوط الانابيب

أزمة وقود فى طرابلس بعد قطع أحد خطوط الانابيب
نددت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط ، اليوم الثلاثاء، بقيام مجموعة مسلحة بقطع خط انابيب للنفط يغذى العاصمة طرابلس ما ادى الى زمة وطوابير طويلة امام محطات الوقود.
وافادت المؤسسة فى بيان على موقعها "قامت مجموعة مسلحة بالدخول الى مستودع الزاوية النفطى وإجبار المشغلين بغرفة التحكم على ايقاف ضخ الوقود لمستودع طرابلس النفطي".
وأضافت أن ذلك "سيؤثر سلباً على استلام الوقود بمستودع طرابلس النفطى وتزويد مدينة طرابلس الكبرى ومدن الجبل الغربى بوقود البنزين".
ونددت المؤسسة بعمل يعتبر "جريمة نكراء وخيانة عظمى للوطن" مؤكدة انها قررت تحويل سفن الوقود المتجهة الى ميناء الزاوية للتفريغ فى ميناء طرابلس البحرى".
وتابعت "ما زال التخزين فى طرابلس بمعدلات جيدة والوضع تحت السيطرة"، رغم شعور المواطنين فى طرابلس بالازمة حيث اغلق عدد من المحطات او تباطأت الخدمة فيها.
ويشهد التزود بالمحروقات فى العاصمة وضواحيها اضطرابات منتظمة بسبب جماعات مسلحة او اضرابات لدواع سياسية او فى اطار مطالب اجتماعية.
وتعكس هذه المشاكل فشل السلطات الانتقالية المتعاقبة وبينها حكومة الوفاق الوطنى المدعومة من المجتمع الدولى فى تحسين ظروف معيشة الليبيين فى بلد غارق فى الازمة منذ الاطاحة بنظام معمر القذافى عام 2011.

القوات العراقية تحرر "الريحانة فى محافظة الانبار
بدأت قوات عراقية، اليوم الثلاثاء، مدعومة بفصائل من الحشد العشائرى عملية استعادة السيطرة على قضاء عنه فى محافظة الأنبار بغرب البلاد، فى إطار عملية عسكرية واسعة لطرد تنظيم داعش الإرهابى من معاقله قرب الحدود مع سوريا.
وأعلن قائد قيادة العمليات المشتركة العراقية الفريق الركن عبد الأمير يارالله فى بيان "انطلقت جحافل المنتصرين من قطعات عمليات الجزيرة المتمثلة، والحشد العشائرى، بعملية واسعه لتحرير منطقة الريحانه وقضاء عنه من رجس عصابات داعش الإرهابية".
وتقع عنه ضمن منقطة يسيطر عليها الإرهابيين منذ العام 2014، وتضم ايضا بلدة راوه ومدينة القائم الواقعة على الحدود العراقية السورية.
وأكد ضابط برتبة عميد فى الجيش فى قوات الأنبار "انطلقت قبل قليل عملية تحرير مدينة عنه من تنظيم داعش"، موضحا أن "العملية انطلقت من ثلاثة محاور، بدعم من طيران التحالف الدولى ومروحيات الجيش".
بدوره، أكد رئيس مجلس قضاء عنه عبد الكريم العانى انطلاق العملية مشيرا إلى أن "القوات الأمنية فتحت ممرات آمنة (لإجلاء) المدنيين".

أبو الغيط يشارك بالاجتماع الوزارى العربى فى نيويورك
شارك السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، فى الاجتماع التشاورى لوزراء الخارجية العرب بنيويورك والذى عقد بهدف تنسيق مواقف الدول العربية تجاه أهم الموضوعات المطروحة على جدول أعمال الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة، خاصة فيما يتعلق بالقضايا والملفات العربية ذات الأولوية.
وصرح الوزير المفوض محمود عفيفى، المتحدث الرسمى باسم الأمين العام، بأن الوزراء استمعوا خلال الاجتماع إلى إحاطة من "غسان سلامة"، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا والذى استعرض تقييمه لتطورات الأوضاع فى ليبيا وأخر نتائج الاتصالات التى يجريها مع الأطراف الليبية والإقليمية والدولية فى هذا الصدد، بما فى ذلك تلك التى تهدف إلى تقريب وجهات النظر بين هذه الأطراف وتفعيل اتفاق الصخيرات بهدف التوصل إلى تسوية سياسية مناسبة تكفل استعادة كامل عناصر الأمن والاستقرار فى ليبيا.
وأوضح المتحدث أن الوزراء حرصوا على التعرف من المبعوث الدولى على رؤيته لأفق تسوية الأزمة فى ليبيا، وقد حرص الأمين العام بدوره على الإشارة إلى الأهمية الكبيرة للتواصل القائم حاليا مع المبعوث الأممى فى إطار الآلية الرباعية الخاصة بليبيا والتى تضم كلا من الأمين العام والممثلة الأعلى لشؤون السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبى والمبعوثين الخاصين للاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة إلى ليبيا.
أضاف المتحدث أن الاجتماع شهد أيضا نقاشات هامة بين الوزراء حول عدد من القضايا العربية المحورية وعلى رأسها التطورات الخاصة بالقضية الفلسطينية. وقد أكد الأمين العام على أهمية العمل فى هذا الإطار من أجل تفعيل ما صدر مؤخرا عن اجتماع المجلس الوزارى العربى فى ١٢ سبتمبر الجارى بشأن تشكيل لجنتين من الدول فى إطار الجامعة العربية تعنى الأولى بالتحرك من أجل مواجهة الترشيح الإسرائيلى لعضوية مجلس الأمن الدولى للعامين ٢٠١٩ /٢٠٢٠، فى حين تختص الثانية بالبحث فى سبل التعامل مع التغلغل الإسرائيلى فى القارة الأفريقية.
من ناحية أخرى التقى السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، مع "يان كوبيتش" الممثل الخاص لسكرتير عام الأمم المتحدة إلى العراق، وذلك على هامش مشاركته فى اجتماعات الدورة الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة فى نيويورك .
وصرح الوزير المفوض محمود عفيفى، المتحدث الرسمى باسم الأمين العام، بأن اللقاء شهد تناول آخر التطورات فى العراق، حيث عرض "كوبيتش" لأهم نتائج الاتصالات التى أجراها فى هذا الصدد على مدار الفترة الأخيرة، خاصة مع الأطراف العراقية، فى إطار السعى لتدعيم أمن واستقرار العراق والوقوف أمام التهديدات والتحديات التى يواجهها الشعب العراقى، خاصة خطر الإرهاب الذى يجسده تنظيم داعش، وتعزيز الجهود الرامية لدعم مؤسسات الدولة العراقية، إضافة إلى ما أجراه من اتصالات بشأن الاستفتاء فى إقليم كردستان فى ٢٥ سبتمبر الجارى.