فيس بوك

الأربعاء, 13 أيلول/سبتمبر 2017 20:35

الرياض: الوقت ليس مواتيا للتحقيق الدولي حول اليمن ونأمل في حل وسط

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)



الرياض: الوقت ليس مواتيا للتحقيق الدولي حول اليمن ونأمل في حل وسط
حذر الطرف السعودي من إجراء تحقيق دولي مستقل في انتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة جراء الحرب الدائرة في اليمن، تلبية لطلب المفوض السامي لحقوق الإنسان الأمير زيد بن رعد الحسين.
وأعلن السفير السعودي لدى مقر الأمم المتحدة في جنيف، عبد العزيز الواصل، اليوم الأربعاء، أن الوقت ليس مواتيا حاليا لإجراء تحقيق كهذا، مضيفا أنه من الأفضل تشكيل لجنة تحقيق يمنية.
وجرى النقاش بشأن الموضوع أثناء اجتماع مجلس حقوق الإنسان، حيث أعربت هولندا وكندا عن تأييدهما للمبادرة التي طرحها المسؤول الأممي الأمير زيد بن رعد الحسين.
وتابع الواصل في تصريحات صحفية: "ليس لدينا اعتراض على التحقيق في حد ذاته، ونخوض مناقشات بشأن التوقيت وما إذا كان الوقت مواتيا لتشكيل لجنة دولية في ظل الصعوبات على الأرض".
وأكد السفير أن السعودية تتوقع أن يدعم مجلس حقوق الإنسان موقفها مرة أخرى، مضيفا أن لجنة محلية ستكون فرصها أفضل في الوصول إلى المناطق وإقامة اتصالات في جميع أنحاء البلاد.
وقال الواصل: "نعمل معا على أمل التوصل إلى حل وسط"، مشددا على ضرورة أن يركز المجتمع الدولي جهوده على تمكين الموظفين في المجال الإنساني من الوصول إلى المحتاجين.
يذكر أن الأمير الحسين أعلن الاثنين الماضي أن 5144 مدنيا راحوا ضحية الصراع الدائر في اليمن، معظمهم جراء غارات للتحالف العربي بقيادة السعودية، مطالبا بإجراء تحقيق دولي مستقل في الموضوع.
من جانبه، شدد الفريق المشترك لتقييم الحوادث في اليمن التابع للتحالف العربي بقيادة السعودية، أن الغارات التي شنها طيران التحالف كانت "دقيقة وسليمة ومتوافقة دائما مع القانون الدولي الإنساني".

 

قراءة 62 مرات