منظمة دولية تحذر من "مجاعة" في جنوب السودان

منظمة دولية تحذر من "مجاعة" في جنوب السودان
حذرت منظمة "سايف ذي تشيلدرن" البريطانية غير الحكومية، من "خطر مجاعة" في جنوب السودان المهدد بفيضانات غير مسبوقة منذ 60 عاماً خلال الأشهر المقبلة.
وقالت المنظمة في بيان إن جنوب السودان الذي استقل عن السودان في العام 2011 "في حالة تأهب لمواجهة كارثة إنسانية ومناخية وشيكة في الأشهر المقبلة، حيث ستشهد أسوأ فيضانات منذ 60 عاماً ما سيدفع أجزاء من البلاد إلى حافة المجاعة".
وتستند المنظمة إلى بيانات من "شبكة أنظمة الإنذار المبكر بالمجاعة"، وهي منظمة لمراقبة الأمن الغذائي، "تظهر أن فيضانات هائلة ستتسبب بخطر مجاعة في جنوب السودان في الفترة من حزيران/ يونيو 2024 إلى كانون الثاني/ يناير 2025".
والأشخاص الذين سيكونون الأكثر تضرراً بهذه الفيضانات "عانوا أصلاً سنوات من الصراع والجوع وارتفاع أسعار المواد الغذائية والفيضانات السابقة، وفي الفترة الأخيرة تدفق اللاجئين بعد 15 شهرا من الحرب المستمرة في السودان".
وأعلنت المجاعة في جنوب السودان عام 2017 في لير وماينديت في ولاية الوحدة، وهما منطقتان كانتا بؤرتين للعنف بعد الاستقلال.
وأشارت المنظمة إلى أن ولاية الوحدة من الأكثر عرضة للمجاعة بسبب الفيضانات.
ويشهد جنوب السودان أزمة اقتصادية متفاقمة خصوصا بسبب الفساد المستشري في البلاد.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه