عائلات الرهائن الإسرائيليين: لا احتفال بيوم الاستقلال وأبناؤنا محتجزون

عائلات الرهائن الإسرائيليين: لا احتفال بيوم الاستقلال وأبناؤنا محتجزون
عائلات الرهائن الإسرائيليين لدى "حماس" خرجت للتظاهر عشية الذكرى 76 لعيد الاستقلال رافضة الاحتفال بهذه المناسبة ومطالبة بإعادة جميع أبنائها وذويها.
وجاء في منشور : "عائلات المختطفين تتظاهر أمام كيريا في تل أبيب، هاتفين (لا يوجد سبب للاحتفال بالاستقلال)".
و أن "عائلات الرهائن ومؤيديهم خرجوا عشية عيد استقلال إسرائيل الـ 76، للتظاهر أمام بوابة بيغن في منطقة كيريا في تل أبيب، مطالبين الحكومة بإعادة جميع المحتجزين منذ 221 يوما".
ونقل عن يفعات كالديرون، قريبة أحد المختطفين، قولها: "عشرات الآلاف من المواطنين لم يحتفلوا بعيد الاستقلال اليوم، لأنه لا يوجد سبب للاحتفال قبل أن يعود أحباؤنا، استقلال إسرائيل هذه الأيام هو أيضا موضع شك".
و أغلق نحو 200 متظاهر شارع بيغن في تل أبيب.
ويصادف "يوم الاستقلال" المذكور الـ14 من شهر أيار ويحتفل فيه الإسرائيليون منذ العام 1948، بعد أن تلا رئيس الوزراء الأول لإسرائيل، ديفيد بن غوريون، وثيقة إعلان قيام دولة إسرائيل والتي يطلق عليها أيضا اسم "وثيقة الاستقلال"، ووقع عليها برلمانيو البلاد آنذاك.
وقررت إسرائيل هذا العام إقامة احتفالات هادئة بدون ألعاب نارية، وسط الحرب المستمرة مع "حماس" في غزة وأزمة الرهائن.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه