ardanlendeelitkufaruessvtr

 

فيضانات جديدة تضرب بلجيكا

ضربت فيضانات جديدة بعض مناطق بلجيكا مجددا، وجرفت سيارات بعد هبوب عواصف رعدية وانهمار أمطار غزيرة .
وتعرضت مقاطعتا نامور والون برابان جنوب شرق العاصمة بروكسل لأضرار كبيرة. وكانتا قد شهدتا بالفعل فيضانات مدمرة الأسبوع الماضي خلفت 36 قتيلا و7 مفقودين.
وأصدر مركز الأزمات البلجيكي تحذيرات للسكان بتوقع استمرار الطقس السيئ لعدة أيام أخرى.
وأسفرت أمطار غزيرة أيضا عن أضرار واسعة في دينان، حيث انتشرت السيارات المتراكمة فوق بعضها بعد أن جرفها تيار الماء.
وقال نائب العمدة، روبير كلوسيه، إن رجال الإطفاء انتشروا لمواجهة الفيضانات، التي قال إنها أشد من الأسبوع الماضي.
وصرح لأسوشيتدبرس قائلا: "أقمت هنا طوال حياتي ولم أشهد أمرا كهذا من قبل". وأضاف أنه لم يتم الإبلاغ عن أي ضحايا جدد، سواء قتلى أو مفقودين.
وفي مقاطعة لييج، التي تعرضت لأضرار جسيمة الأسبوع الماضي، أعلنت السلطات المحلية بعد رصد الأوضاع أنها لا تتوقع حدوث فيضانات كبيرة خلال نهاية الأسبوع، مضيفة أن إخلاء المنطقة ليس ملحا في ظل الأوضاع الحالية.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه