تحذيرات من سيطرة جهات على "قصر" في بغداد

تحذيرات من سيطرة جهات على "قصر" في بغداد
حذر مراقبون في بغداد، من سيطرة جهات سياسية على قصر السجود في العاصمة، معتبرين أن هدفها فئوية وشخصية.
وقال المراقبون في أحاديث إن "هنالك من يريد السيطرة على قصر السجود في العاصمة بغداد، لمصالح شخصية وفئوية وليس شيء آخر يتعلق بمصلحة تخص البلد".
وأضاف المراقبون أن "هدف جهات سياسية بالسيطرة على القصر من أجل تحويله بما يتناسب مع مصالحها الخاصة"، مشيرين الى أن "على الحكومة التدخل لمنع هذه الجهات من تنفيذ ما تهدف اليه".
يشار الى أن قصر السجود يقع في قلب العاصمة بغداد تحديدا، وتم قصفه من قبل القوات الأمريكية بعد أحداث 2003 فأصبح القصر متضرراً بشكل ملحوظ، واستغله الأمريكان كثكنة عسكرية لهم وتم تسليمه للحكومة العراقية بعد ذلك.
وسبق أن حذر مراقبون، من استيلاء جهات غير معروفة على جامع الرحمن الكبير وسط العاصمة بغداد، مؤكدين أن هذه الجهات لديها مطامع معروفة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه