دبلوماسية المسيّرات تعزز العلاقات بين مصر وتركيا

دبلوماسية المسيّرات تعزز العلاقات بين مصر وتركيا
القاهرة- نجحت تركيا في الاستثمار سياسيا في التفوق العملياتي الذي أظهرته طائراتها المسيرة المعروفة ببيرقدار في الميادين التي حلّقت فوق سماواتها في المنطقة مؤخرا، ومع إعلان وزير خارجيتها هاكان فيدان موافقة أنقرة أخيرا على تزويد القاهرة بها قد تلعب المسيّرات دورا دبلوماسيا في تعزيز العلاقات بين البلدين.
جاء تصريح فيدان عقب تواتر معلومات حول قيام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بزيارة القاهرة في الرابع عشر من فبراير الجاري والتباحث مع نظيره المصري عبدالفتاح السيسي حول قضايا عديدة، وهي أول زيارة له منذ أن أعاد البلدان العلاقات الدبلوماسية بينهما ورفعاها إلى مستوى تبادل السفراء العام الماضي.
وربط متابعون بين تزويد تركيا لمصر بطائرات بيرقدار وبين زيارة أردوغان المؤجلة، فقد تردد سابقا أن الزيارة كان من المفترض أن تتم قبل نهاية العام الماضي وتأجلت لأسباب لم يتم الإفصاح عنها، لكن التفسير المنطقي قال إن هناك أمورا معلقة لم يتم حسمها وثمة قضايا في حاجة إلى المزيد من التفاهمات.
زيارة أردوغان إلى القاهرة يمكن أن تسهم في وضع النقاط الأخيرة على اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر وتركيا
وقال رئيس وحدة العلاقات الدولية بمركز الأهرام للدراسات الإستراتيجية أحمد قنديل إن لقاءات عقدها السيسي وأردوغان في قطر والسعودية، ووزيرا خارجية البلدين في القاهرة وأنقرة، حملت ملامح إيجابية بشأن الحرص على تطوير العلاقات ووصولها إلى مستوى عال من المتانة السياسية، ومحاولة ترقيتها من الدرجة التكتيكية إلى الإستراتيجية بعد تصاعد التوترات في أكثر من بقعة في الشرق الأوسط.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه