تمرير قرار مجلس الأمن معاقبة أميركية اسمية لإسرائيل

تمرير قرار مجلس الأمن معاقبة أميركية اسمية لإسرائيل

نيويورك – تضمّن عدم لجوء الولايات المتحدة إلى استخدام الفيتو لمنع قرار ملزم بوقف إطلاق النار في غزة تأكيدا واضحا على أن واشنطن أرادت معاقبة أميركية اسمية لإسرائيل على رفضها التجاوب مع طلب واشنطن قبول صيغة لوقف إطلاق النار كان قد قدمها وزير الخارجية الأميركي إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال الزيارة التي قام بها إلى إسرائيل .
واكتفت الولايات المتحدة بالامتناع عن التصويت على قرار لمجلس الأمن بشأن وقف إطلاق النار في غزة ما سمح بتمريره. لكن مراقبين يقولون إن الموقف الأميركي يعاقب نتنياهو وحكومته ولا يؤثر على إسرائيل، خاصة أنه لا توجد طريقة تفرض عليها الالتزام بالقرار طالما لم يكن وفق البند السابع الملزم.
ولا يُتوقع أن يفضي القرار إلى أي نتيجة إذا لم تقبل إسرائيل وقف عملياتها، وهو أمر متوقع، لكنه يضغط على نتنياهو ويجعله في وضع يحتاج فيه إلى تصعيد يمس البعض من كبار قادة حماس في غزة ويمنحه نصرا معنويا بعد أن استكمل تقريبا تدمير القطاع.
وزاد نتنياهو حدة التوتر بينه وبين الإدارة الأميركية إثر صدور قرار مجلس الأمن بأن ألغى زيارة كان من المزمع أن يقوم بها وفد إسرائيلي رفيع المستوى إلى واشنطن. وقال البيت الأبيض إنه محبط للغاية من إلغاء رئيس الوزراء الإسرائيلي الزيارة.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه