الدستوري الحر يرشح عبير موسي للانتخابات الرئاسية

الدستوري الحر يرشح عبير موسي للانتخابات الرئاسية
تونس - أعلن الديوان السياسي للحزب الدستوري الحر ترشيح رئيسة الحزب المودعة بالسجن عبير موسي للانتخابات الرئاسية 2024، مطالبا بإطلاق سراحها. ونبه الحزب في بيان أصدره الأحد إلى خطورة ما وصفه بسعي السلطة إلى حرمان موسي من حقوقها المدنية والسياسية، محذرا من إقرار شروط ترشح جديدة لم يتضمنها القانون الانتخابي.
كما ندد بملاحقة قيادات الحزب وعرقلة تحركاته، متمسكا بحقه في النشاط السياسي طبق ما تكفله التشريعات الوطنية والدولية، معربا عن التزامه بالدفاع بكل الطرق النضالية السلمية والمشروعة عن حقوق التونسيات والتونسيين في المشاركة في انتخابات مطابقة للمعايير الدولية.
وكان قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بتونس قد أصدر بتاريخ الحادي والعشرين من فبراير الماضي، بطاقة إيداع بالسجن في حق رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي.
وأوضح الناطق باسم المحكمة محمد زيتونة في تصريح أنّ بطاقة الإيداع في علاقة بالقضية التي تمت مباشرتها بموجب شكاية تقدّمت بها الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس ضد عبير موسي على خلفية تصريح أدلت به أواخر سنة 2022 لإحدى وسائل الإعلام، نسبت فيه أمورا تمسّ من الهيئة.
وأعلن الحزب الدستوري الحر، بتاريخ الخامس عشر من يناير 2024، أنّ ملفا جديدا فُتح في حق عبير موسي، القابعة في السجن على خلفية شكاية تقدمت بها في حقها هيئة الانتخابات.
وقالت هيئة الدفاع، في بيان لها، إنّ “عبير موسي هي السياسية الوحيدة المحتجزة بالسجن بموجب بطاقتي إيداع استنادا إلى الفصل 24 من المرسوم 54، وذلك تبعا لشكايتين مقدمتين ضدها من طرف هيئة الانتخابات في تونس".
وفي وقت سابق، أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات أن تُجرى الانتخابات الرئاسية بين موفى سبتمبر وأكتوبر المقبلين. وأعربت عدة شخصيات حزبية وسياسية بشكل غير رسمي عن ترشحها لهذه الانتخابات الرئاسية.
في المقابل لم يعلن الرئيس قيس سعيد عن رغبته في الترشح لولاية ثانية، على الرغم من تصاعد أصوات تطالبه بالترشح لعهدة رئاسية ثانية في مسعى لاستكمال مشروعه السياسي المدعّم بإجراءات الخامس والعشرين من يوليو 2021.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه