مساندة بلجيكا لمبادرة الحكم الذاتي تعمق الشراكة بين الرباط وبروكسل

مساندة بلجيكا لمبادرة الحكم الذاتي تعمق الشراكة بين الرباط وبروكسل
الرباط - جدد رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، خلال زيارة إلى المغرب، تأكيد موقف بلاده الداعم لمقترح الحكم الذاتي الذي يقدمه المغرب لحل النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، وهو الموقف الذي يعزز علاقات الشراكة بين البلدين ويفتح آفاقا واعدة للتعاون خاصة بعد إعلان العاهل المغربي الملك محمد السادس قبل حوالي سنتين أن قضية الصحراء هي النظارة التي ينظر بها المغرب إلى العالم.
وسبق أن اعتبرت بلجيكا في أكتوبر 2022 أن مخطط الحكم الذاتي، الذي تقدم به المغرب سنة 2007، أساس جيد لحل مقبول من لدن الأطراف المعنية بقضية الصحراء.
وجاء ذلك في إعلان مشترك صدر عقب مباحثات أجراها بالرباط وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، ووزيرة الشؤون الخارجية والشؤون الأوروبية والتجارة الخارجية والمؤسسات الثقافية الفيدرالية لمملكة بلجيكا حجة لحبيب، التي قامت بزيارة عمل إلى المملكة.
وأكدت الوزيرة البلجيكية دعم بلادها، منذ أمد طويل، للمسلسل الذي ترعاه الأمم المتحدة من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من لدن الأطراف.
وتم التأكيد على هذا الموقف ضمن الإعلان المشترك الذي تم اعتماده خلال الاجتماع الثالث للجنة العليا المشتركة للشراكة بين المغرب وبلجيكا والذي ترأسه بالرباط كل من رئيس الحكومة عزيز أخنوش ورئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو.
وأشادت بلجيكا بالإصلاحات التي قام بها المغرب، تحت قيادة الملك محمد السادس، على مدى السنوات الخمس والعشرين الأخيرة، من أجل مجتمع واقتصاد مغربيين أكثر انفتاحا وديناميكية.
واتفق الطرفان، وفق ما جاء في الإعلان المشترك، على “حصرية دور الأمم المتحدة في المسلسل السياسي، وجددا معا دعمهما للقرار 2703 الصادر عن مجلس الأمن الدولي والذي أكد على دور ومسؤولية الأطراف في البحث عن حل سياسي، وواقعي، وبراغماتي، ومستدام، يقوم على التوافق”.
التعاطي البلجيكي مع ملف الصحراء المغربية يتماشى مع الشرط الجوهري الذي وضعه العاهل المغربي الملك محمد السادس، فيما يتعلق بتوضيح المواقف بخصوص مغربية الصحراء
وبخصوص تبادل المصالح السياسية والاقتصادية بين المغرب والدول الأوروبية التي تدعم الطرح المغربي في موضوع الصحراء المغربية بالإضافة إلى موقع المغرب كشريك للاتحاد الأوروبي وفاعل محوري في أفريقيا، أكد رئيس الوزراء البلجيكي أن “هنالك العديد من الأمور التي يمكننا العمل عليها، ونحن راضون عن مستوى هذه العلاقات في الوقت الحالي وتجمعنا علاقات مبنية على الثقة”.
وأفاد محمد الطيار، الباحث في الدراسات الأمنية والإستراتيجية، بأن “موقف بلجيكا من مقترح الحكم الذاتي ينسجم مع طبيعة العلاقات الثنائية التي تربطها بالمغرب، ويعد موقفا صريحا ينضاف إلى مواقف العديد من الدول الوازنة داخل وخارج أوروبا التي أعلنت صراحة وبلا مواربة عن احترامها لسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية، وكذا عن دعمه في مساعيه لحل النزاع المفتعل”.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه