ardanlendeelitkufaruessvtr

أيرباص تتحدّى هيمنة بوينغ على سوق الشحن الجوي

 

أيرباص تتحدّى هيمنة بوينغ على سوق الشحن الجوي

باريس - استهدفت مجموعة أيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات أحد المعاقل الأكثر ربحية لمنافستها بوينغ الأميركية بخطط لطرح نسخة شحن من طائرتها أي 350، مراهنة على أن الطفرة التي سبّبتها جائحة كورونا في التسوق عبر الإنترنت ستدوم أطول من الأزمة الصحية العالمية نفسها.
وعلى مدار سنوات، هيمنت بوينغ على خطوط الشحن الجوي حتى بعدما انتزعت منها منافستها الأوروبية صدارة مُصنعي طائرات نقل الركاب في العالم.
وذكرت أيرباص في بيان أن مجلس إدارتها وافق على دخول طائرة الشحن أي الخدمة في العام 2025، لكنها لم تعلن عن تعاقدات مع الزبائن لبيع الطائرة.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة غيوم فوري بعد أن كشف النقاب عن نتائج أعمال الشركة في النصف الأول من العام الجاري التي جاءت أفضل من المتوقع “نعتقد أن لدينا طائرة واعدة جدا”.
و قد كشفت في مارس الماضي عن هذه الخطط التي ترمي إلى تحدي هيمنة بوينغ على سوق طائرات الشحن الجوي، وهي الهيمنة التي حافظت عليها لعقود من خلال طرزها 767 و777 و747.
وبدأت أيرباص في جس نبض شركات الطيران بخصوص نسخة شحن من طائرة نقل الركاب أي 350 ستستهدف في حالة إطلاقها سوقا مهمة لبوينغ.
وواجهت خطط بوينغ لطائرة الشحن 777 أكس تأخيرات بسبب تأخر شهادات الاعتماد وطلب ضعيف على نسخة نقل الركاب.
ولن تبدأ شركات الطيران في تسلم نسخة نقل الركاب الجديدة من الفئة 777 الرائجة حتى أواخر 2023، متأخرة ثلاث سنوات عن الخطط الأصلية لبوينغ.
وواصلت أيرباص المصنّعة في تحقيق الإيرادات رغم الجائحة وأعلنت عن أرباح صافية في أول ستة أشهر من 2021 بلغت قيمتها 2.6 مليار دولار بفضل عمليات تسليم كبيرة مقارنة بالعام الماضي، ما جعل الشركة ترفع توقعاتها لهذا العام.
وسلّمت الشركة المصنّعة 297 طائرة بين يناير ويونيو، مقابل 196 طائرة في الفترة نفسها العام الماضي. وتدفع الشركات القسم الأكبر من فاتورة الطائرات عند تسليمها الطلبية.
ونتيجة هذا الأداء الجيّد في عمليات التسليم، ارتفع رقم المبيعات الإجمالي لأيرباص بنسبة 30 في المئة وبلغ 29.2 مليار دولار.
وسجّل المجموعة الأوروبية أيضا زيادة بنسبة 42 في المئة للطائرات التجارية وارتفع بنسبة 11 في المئة لمروحيات أيرباص فيما بقي نفسه للطائرات المرتبطة بالأنشطة الدفاعية والفضاء.

وقال فوري إنه بفضل “هذا الأداء القوي نحن قادرون على رفع توقعاتنا للعام 2021، رغم الظروف التي مازال لا يمكن التنبؤ بها”.

وتعتزم الشركة تسليم 600 طائرة هذا العام، فيما كانت تتوقع حتى الآن تسليم عدد طائرات يعادل العدد الذي سُجل عام 2020 (566)، في ما اعتبره معظم المحللين توقعا محافظا.
وتتوقع أيرباص أيضا أن تسجّل ربحا تشغيليا بقيمة 4.5 مليارات دولار، أي ضعف هدفها السابق بعد أن حققت ربحا تشغيليا بقيمة 3.2 مليار دولار في الأشهر الستة الأولى من العام.
وفي مؤشر على أن قطاع صناعة الطائرات لا يزال يواجه صعوبات، لم تسجّل أيرباص سوى 165 طلبية في الفصل الأول مقابل إلغاء 127 طلبية.
ولا تزال حركة الملاحة الجوية تخضع لقيود التنقل ووحده الشحن يسجّل نموا مقارنة بالمستوى الذي كان مسجّلا قبل أزمة الجائحة التي كبّلت سوق السفر.
وسجل قطاع الشحن الجوي العالمي خلال العام الماضي أسوأ انهيار في الطلب منذ بدء رصد أداء القطاع في عام 1990 بسبب تعطل إمدادات حركة التجارة العالمية وتراجع أنشطة الشحن.
وأظهرت بيانات أسواق الشحن الجوي العالمية للاتحاد الدولي للنقل الجوي تراجع الطلب على الشحن الجوي بنسبة 10.6 في المئة عام 2020 بالمقارنة مع عام 2019.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه