ardanlendeelitkufaruessvtr

الضوء الأزرق يساعد على التركيز

 

الضوء الأزرق يساعد على التركيز

أمستردام- تلعب نوعية الأضواء وألوانها دورا محوريا في عملية تعليم التلاميذ، ويمكن أحيانا لبعض التغييرات الصغيرة والبسيطة داخل الفصول الدراسية أن نحسّن من مستوى التعليم والتعلم لدى التلاميذ.
ومن بين تلك التغييرات استخدام ضوء خفيف أحيانا وضوء أقوى في أحيان أخرى، فيما كشفت دراسة هولندية عن مميزات فريدة يتمتع بها الضوء الأزرق.
ووفقا لهذه الدراسة التي أجراها باحثون من جامعة “توينت” الهولندية، فإن التلاميذ الذين جلسوا في فصل مضاء باللون الأزرق ارتفعت نتائجهم في اختبارات التركيز بنسبة 8.7 في المئة، مقارنة بالتلاميذ الذين كانت فصولهم مضاءة بأضواء عادية.
وأصبح هناك اهتمام كبير من قبل العلماء والباحثين بتأثيرات الضوء على عملية التعلم، وقد أجريت عدة أبحاث بهدف معرفة علاقة الضوء بالحالة المزاجية للتلاميذ ودافعهم نحو التعلم.
وتوصلت معظم نتائج الأبحاث إلى أن الضوء الأزرق من أكثر الأضواء التي يتم اختيارها لزيادة التيقظ في الصباح أو لتحفيز القدرة على التعلم واستيعاب المعلومات في الفصل أو في فترات أخرى تتطلب تركيزا مرتفعا.
غير أن دراسات حديثة حملت الضوء الأزرق المنبعث من الهواتف الذكية والكمبيوتر المحمول، مسؤولية الاضطرابات السلبية إضافة إلى تأثيرات صحية سلبية عديدة على العين وعلى عمل المخ وأعضاء أخرى في جسم الإنسان.
ويقول الباحثون المشرفون على هذه الدراسات إنه ثمة مستقبلات خاصة في العين تستقبل الضوء الأزرق المنبعث من الهاتف الذكي أو الكمبيوتر المحمول، ثم تنقله إلى المخ، ما يؤدي إلى تراجع ضخ هورمون الميلاتونين، المسؤول عن تنظيم الإيقاع الحيوي في جسم الإنسان، وهذا هو سبب اضطرابات النوم.
كما أن للضوء الأزرق تأثيرا سلبيا على التركيز خلال القراءة والدراسة، علاوة على ذلك يؤدي تغيير نمط النوم إلى تغيير في نمط الأكل أيضا وهو ما يؤدي إلى السمنة المفرطة.
لكن دراسة أجرتها كلية جيفرسون للعلوم الصحية في الولايات المتحدة تقول إن أضرار وفوائد الضوء الأزرق على الجسم تعتمد على الكمية التي يتعرض إليها الشخص والمدة.
وأكدت الدراسة أن الجسم البشري بحاجة إلى التعرض للضوء الطبيعي في الصباح الباكر، وإذا كان هذا غير متاح، فالضوء الأزرق الصادر من الهواتف الذكية يفي بالغرض.

قيم الموضوع
(0 أصوات)

صحيفه الحدث

Facebook TwitterGoogle BookmarksLinkedin
Pin It
Designed and Powered By ENANA.COM

© 2018 جميع الحقوق محفوظه لوكاله الحدث الاخباريه